طيران وسط الدلتا

الكاتب: محمد جمال
0 تقييمات الزوار

يشغل مدرج طائرات شركة "وسط الدلتا" بقعة مربعة في منتصف العاصمة, شديدة الضوضاء, وشديدة الإزدحام. يوميا, أستقل إحدى تلك الطائرات في طريقي إلى المنزل بإحدى مدن الأقاليم والتي تبعد عن العاصمة مئة كيلومتر تقريبا. لا أفضل طائرات "وسط الدلتا" الشراعية المتهالكة, لكنها الخيار الوحيد المتاح أمامي أنا وآلاف الأشخاص الذين يعملون بالعاصمة ولايقيمون بها, ويفضلون –مثلي- الإنتقال اليومي ذهابا وإيابا عبر هذه الوسيلة, والتي لا يميزها شئ سوى رخصها.

الأعضاء الذين اشتروا هذا، اشتروا أيضا

عن الكاتب

محمد جمال

التقييمات

0

0 المجموع
5
0
4
0
3
0
2
0
1
0
  • rehab

    Jan 01, 1970

    كتاب جميل

  • Mohamed ahmed

    Jan 01, 1970

    كتاب جميل جدا