غرض التلمذة في الكتابة

Feb 09, 2021

استراتيجيات في تعلم الكتابة 1

غرض التلمذة في الكتابة

يقول الروائي والشعار والناقد الإنجلزيي "تشارلس مورجان"

أسلوب الكتابة قد لا يمكن تعلمه، أو تعليمه، فلا يمكن أن يصبح أحد فنانا بالاجتهاد، ولكن أيضا لا يمكن أن يصبح أحد فنان ذا أثر دون أن يجتهد.

فصفة الفنان هبة من الإله يُمنحها الإنسان حين يولد، يزيدها الإنسان، أو ينقصها ساعة بعد ساعة.

واستمرار الموهبة كاستمرار المعجزات جميعا يتوقف على قدرة الإنسان وإرادته في تلقيها.

وهذه القدرة على التلقي تتوقف بدروها على تهيئة الفنان نفسه روحيا، فما نقصده من استراتيجية الكتابة ليس ما نعنيه عادة حين نتحدث عن عملية تكنيك الكتابة.

فالجانب التكنيكي من حياة الفنان يمكن تعلمه، ويمكن أن يصل بالمتعلم إلى مدى لا يعود تكنيكيا بالمعنى الضيق، بل يصبح درسا للاستراتيجية العظيمة في ممارسة الفن.

ويتم تعلم العناصر التكنيكية في فن الكتابة، واستراتيجيته العظيمة من خلال قرأة التاريخ والأدب والعلوم الإنسانية.

فكل من يستطيع أن يمسك قلما يجد نفسه حرا في أن يجلس مستبشرا بأنه سيكتب كتابا، قد يبدأون بالقول في تواضع أنهم لا يستطيعون الكتابة لكن هذا لا يمنعهم أن يملأوا خمسمئة صفحة.

إن فن الكتابة يبدو في كثير من الأذهان غير محتاج إلى تتلمذ على يد أساتذة، وسبب ذلك على ما أظن أن جميع الفنون الأخرى تستند إلى عملية جسمية يجب أن يتدرب عليه الصانع، لأن لها مواد، أو أدوات مادية يجب عليه أن يسيطر عليها، ولها في الكثير من الأحيان قواعد رياضية يجب أن يعرف كيف يطبقها.

أما فن الكتابة ليست له عناصر مادية، أو معادلات رياضية ولا قوانين للمنظور، أو التوافق، ولا سلالم تعزف، فليس في عملية تعلم الكتابة شيء يناظر رسم خطوط (تونكس المستقيمة ودوائره المتحدة المركز).

إن تلمذتنا غامضة إلى درجة خطرة نقترب من فهمها حين نحدد أولا ما غرض التلمذة في أي فن من الفنون، ثم نبحث بعد ذلك كيف يمكن أن يصل الكاتب إلى هذا الغرض.

والغرض من التملذة عام وليس خاص، فغاية الأستاذ العظيم هي أن يرفع عن تلميذه إصر العجز التكنيكي، وأن يمكنه من السيطرة على أدواته سيطرة تكون على الأقل جواز سفر للرحلات التي قد يطمح إليها، وإن لم تمده بالمال الذي يحتاج إليه في هذه الرحلات.

لا بد أن يفعل الأستاذ العظيم هذا أولا، ثم يتجاوزه فيمد تلميذه بمعرفة في تاريخ فنه، وفهم لحاله وحدودة، وخشوع أمام عجائب صنعه، كل تلك نواحي مشروعة من التلمذة، لأنها إقدرا للخيال وتنظيم له.

فالتتلمذ إذن إقدار سبيلة التنظيم، يتحقق في فن الكتابة، بأن يقوم الكاتب باختيار الكلمات وترتيبها.

Last modified: Feb 16, 2021

Related Posts

Comments

  • محمد العليمي

    13 Mar 2017

    صفجة الكتاب على Goodreads https://www.goodreads.com/book/show/34555173

Add Review