صنع من حب

Jun 09, 2021

قد نبحث على من يمد لنا يد العون وينقذنا من المأزق الذي وقعنا فيه، لنكتشف أننا أصبحنا له طوق نجاة يحتاج هو إلى تشبث به مصنوع من الحب هو عنوان الرواية العاطفية الصادرة عن منصة كتبنا للنشر الشخصي، تأليف الكاتبة رباب إمام. تتعرض الرواية لكثير من القيم والمعاني الإنسانية والأسرية التي غاب بعضها عن مجتماعتنا الشرقية في وقتنا الراهن، مثل قيمة الصداقة والدفء والترابط العائلي، والتأكيد على إبراز قيمة الحب والعطاء، وأن بالحب وحده يحيا الإنسان، ويهب حياة جديدة لنفسه ولمن حوله، بل ولروح ونفس جديدة لتصبح هي الأمل المصنوع من الحب، فلولا الحب ما كانت بدرت هذه البذرة لينتج عنها نبته تكبر وتزهر لتظلل على الأرض التي ضمتها واحتوتها وغذتها وأروتها حب. هي مهندسة ديكور ناجحة ورغم جمالها وتربيتها الراقية إلا أنها وصلت إلى سن الثلاثين وهي مزالت عزباء والسبب في ذلك علاقة حب فاشلة بدأت منذ الطفولة واستمرت حتى الشباب والصبا ولكنه خانها وخذلها وهرب ليبحث عن فرصة توفر له حياة مادية أفضل فهو مثل كثيرا غيره يؤمن أن الحب وحده لا يكفي، مما أفقدها الثقة في من حولها، بل وفي نفسها أيضا، لتقرر أن تذهب إلى طبيب نفسي ليقف على علتها ومشكلتها ويعالجها مما أصباها. وهو طبيب نفسي ناجح في عمله وسيم إلى حد ملفت، من عائلة ثرية، ولكنه منفصل عن زوجته حب حياتيه التي تخلت عنه بسبب ضعف فرصته في الإنجاب، فهي أيضا من أنصار أن الحب وحده لا يكفي. تتحول العلاقة بين مريم طارق من علاقة طبيب ومريضة، ومهندسة ديكور وعميل، إلى صداقة وطيده، فهو لا يراها مريضة وهي لا تعتبره عميل ينمو بين جنباتهم شعور ما يزيد مع الأيام. ولكن الحياة لا تخلو من العراقيل والتحديات فهو عيقم، فهل تقبل هي وأسرتها أن ترتبط بإنسان فرص إنجابه تكاد تكون معدومة، وهي طيبة بصورة قد تظهرها ضعيفة أمام من يتربص بها فهل ستسطيع أن تعيش في بيت عائلة به أم وأب وأخت وزوجة أخ متنمرة على الدوام؟ هل يصمد الحب هذه المرة في وجه التحديات والمشكلات والأختلافات؟ أم يخفق وينهزم وينكسر ما صنع منه بكل بساطة؟

Last modified: Jun 09, 2021

Related Posts

Comments

Add Review