Nael Osman

Nael Osman

د. نائل فـخري عثمان (Nael Fakhry Osman) حاصل على بكالوريوس (١٩٩٢) و ماچستير (١٩٩٥) قسم الاتصالات و الإلكترونيات من كلية الهندسة، جامعة القاهرة. هو كذلك حاصل على الدكتوراه (٢٠٠٠) في الهندسة الكهربية من جامعة چونز هوپكِنز بولاية ميريلاند، الولايات المتحدة الامريكية. د. نائل عمل كمعيد ثم كمدرس في هندسة القاهرة كما عمل كأستاذ مساعد في كلية طب جامعة چونز هوپكِنز و كذلك في جامعة النيل في مصر. من ناحية التخصص، د. نائل من خبراء تصوير القلب بالرنين المغنطيسي في العالم و يملك اكثر من خمس حقوق اختراعات في هذا المجال. هو ناشط في مجال البحث العلمي و أبحاثه العلمية في مجال الهندسة الطبية نُشرت في اكثر من ٦٠ بحث و ١٠٠ ملخص علمي و فصول في عدد من الكتب العلمية. حالياً هو مقيم في ولاية نورث كارولينا في الولايات المتحدة حيث يعمل كرئيس التكنولوچيا في شركة ميوكارديال سولوُشنز التي هو احد مؤسسيها. د. نائل متزوج من د. إيمان الشهابي و عنده ثلاثة أبناء، احمد و فاروق و مريم.

Author Books

  • هِرمِتِكا ٢٠٥٦ - سِفر الرجوع

    1 Customer reviews

    في نصوص هِرمِتِكا اللي اتكتبت في القرن التاني ميلادي توجد نبوءة تركها هِرميس، مثلث العظمة، لتلميذه اسكلاپيوس. النبوءة عن الـنثرو (بتتنطق نتشرو) اللي سكنوا ارض مصر من قديم الازل و كانوا السبب في تحول مصر لشعلة الحضارة في العالم. هِرميس تنبأّ إن الـنثرو هـيهجروا مصر بسبب جحود المصريين و فقدانهم للمعنى الحقيقي للايمان، و نتيجة دا مصر هتفقد قدسيتها و عظمتها. دا فعلاً اللي حصل من وقتها و إحنا لسّا عايشين في تبعاته لغاية دلوقتي. لكن هِرميس كمان بشّر برجوع الـنثرو مرة تانية، و إنهم هـيرجَّعوا معاهم لمصر عظمتها

    5 EGP

  • مجموعة هِرمِتِكا: ٢٠٦٢ - سِفر الإشراق‬

    5 Customer reviews

    <p>لما ماري أوزموند نظرت من نافذة الطائرة في رحلتها المهمة لمصر سنة ٢٠٦٢، مشهد أهرام الجيزة اللي بيُعاد بنائها كان مفاجئة غير متوقعة. دي كانت الأولى من سلسلة المفاجآت اللي هـتقابلها في امبراطورية مصر الوليدة اثناء مهمتها كأول سفيرة للولايات المتحدة الامريكية بعد ظهور الـنثرو. هيَّ مدركة لخطورة مهمتها في ظل الصدام المتوقع بين بلدها، اللي لسا خارجة من مشاكلها الداخلية، و مصر الجديدة اللي اصبحت إمبراطورية ضخمة في افريقيا. لكن في سعيها لفهم التغيرات اللي حصلت بسبب وجود الـنثرو علشان تمنع الصدام بين القوتين العالميتين، ماري هـتكتشف إن إختلال التوازن بين القوتين مش معناه هزيمة طرف في الصراع، لكن نهاية الحياة على كوكب الأرض جميعاً. سِفر الإشراق هو الجزء التاني من سلسلة هِرمِتِكا، و اللي بيسرد الأحداث الفترة بعد ظهور الـنثرو سنة ٢٠٥٦ (الجزء الاول: سِفر الرجوع) و حتى بعد وصول السفيرة ماري في ظل المواجهة بين القوتين العالميتين. خلال الفترة دي، هـنشوف إزاي مصر إتحولت الى إمبراطورية من خلال الاتباع المؤمنين بقدرات الـنثرو؛ منهم ابطال الجزء الاول اللي شهدوا تجلى الـنثرو من خلال رضا، و ابطال جدد هـيقودوا معاهم التغييرات الاسطورية في افكار الناس. أحداث الرواية ملحمية، من الصراع النفسي لسمية اللي منتظرة تبقى أم في ظل غياب حبيبها رضا و وجود خنتي.إمنتيو، الى الصراع الدولي بين مصر اللي بتتوسع كإمبراطورية و باقي دول العالم المرتبكة من التغيير؛ و بين المشهد الشخصي لسمية و الصراع العالمي، أحداث كتيرة هـتورينا التغيرات الفكريه و الاجتماعية في حياة الناس اللي عايشة في مصر و امبراطوريتها الجديدة. زي الجزء الاول، سِفر الإشراق لا يخلوا من المفاجآت المتوقعة من امتزاج فكرين مبدعين، إبداع عصر التكنولوچيا و إبداع الفكر المصري القديم الساحر و العميق.</p>

    5 EGP