محمد مبروك محمد أبو زيد

محمد مبروك محمد أبو زيد

مستشار قانوني مصري، ولد عام 1985م، تخرج من كلية الحقوق جامعة الإسكندرية ، وحصل على درجة الماجستير في القانون عام 2019 ، باحث دكتوراه في التحكيم الدولي، وينشغل بالبحث والفكر الحر، وله العديد من المؤلفات في مجالات مختلفة تخص الهوية والقومية المصرية القبطية، ومعالجة الحالة الصحية للثقافة والوعي الوطني.. شارك في ثورة الشباب 25 يناير 2011 ودون ملاحظاته تفصيلاً عن أحداث الثورة منذ اندلاعها في كتاب " الثورة جمهورية في ميدان التحرير" ، وفي عام 2018 صدر له كتاب " الفيزياء البشرية" يعالج فيه سيكولوجية العقل البشري، وفي 2019 صدر له كتاب " ظلال العقل العربي" من خمسة أجزاء يعالج فيها آثار العقل العربي على العقل المصري القبطي وتداعياته على العقلية والهوية الوطنية منذ الفتح العربي لمصر، وفي عام 2019 صدر له كتاب "مصر الإسرائيلية " في ثلاثة أجزاء يعالج إشكالية التبادل الحضاري بين مصر وإيجبت، إذ هما قوميتان مختلفتان عن بعضها وحدث بينهما تبادل في الأسماء والتاريخ.. مُهتمٌ بإعادة استنبات الحضارة في بلاده من جديد..

Author Books

  • الثورة .. جمهورية قي ميدان التحرير

    0 Customer reviews

    كنت استقبل صباحات أيام الثورة بالتفاؤل، ما بين جمعة الغضب وجمعة الزحف، يشكل هذان اليومان قوسى حدثٍ كبير، شهدت بعض أيامه مفاجآت تراجيدية، وأمور صغيرة صنعت أحداثاً كبيرة.. فيأخذنا الكتاب في جولاتٍ حرة في ميدان التحرير لنرى كيف قامت الثورة من تغريدة لوقفة احتجاجية صامتة، ثم علت هتافاتها وتعاظمت بطولاتها الجماعية. وما دفعني لتوثيق أحداث الثورة إلا إيماني العميق بأننا نصنع حدثاً تاريخياً أبت أحداثه ومشاهده أن تُفارق مخيَّلتي.. وربما كنتُ الوحيد الذي أفلت بعدسته دون أن تنحني الرأس ليعبر الرصاص..


  • غبار الاحتلال العربي

    0 Customer reviews

    كيف حكمت سلالة قريش أرض الفراعنة؟ وكيف أصبح تاريخ العرب ديناً للشعوب؟ سنظل دائمًا نعتز بأجدادنا قدماء المصريين الذين أبهروا العالم بحضارتهم الخالدة، وبما حققته من إنجازاتٍ عظيمة بإمكاناتٍ بسيطةٍ عجز العلم الحديث عن تفسيرها.. ومازالت جيناتنا الوراثية تحمل بصمات أجدادنا، فعلينا تنشيطها واستنبات جذورها من جديد. فنحن بحاجة إلى وثَباتٍ فكريةٍ تزيل عن عقولنا غبار الاحتلال العربي وتحفظ لمصر شخصيتها واستقلالها الحضاري، فالحضارة المصرية أكثر إشراقاً من حضارة العرب التي كان السبي والسلب والنهب عنوانها...


  • الفيزياء البشرية

    0 Customer reviews

    يبدو أن الطريق الأمثل لفهم العالم الواسع من حولنا تبدأ بالبحث في دواخلنا أوّلاً، برغم أن الأمر برمته يفوق قدراتنا البشرية؛ فهناك شيءُ آخر في داخلنا أوسع من العالم المحيط بنا ولا يمكننا الوصول إليه ومنعه من التحليق، لكن على الإنسان أن يحاول البحث والفهم بقدر ما يستطيع؛ فليس بإمكانه أن يدرك الكون وهو جزء منه. فعندما سُئل الفيزيائي العبقري أينشتاين عن أكثر الألغاز العلمية غموضاً في هذا الكون. فاجأ الجميع بإشارة لرأسه وهو يقول "إننا نحمله في رؤوسنا طول الوقت "


  • محمد مبروك أبو زيد

    0 Customer reviews

    هناك تبادل تاريخي تم منذ ألفي عام بين مصر وإيجبت، ومصر هذه كانت قرية عربية قديمة جنوب غرب السعودية، وكانت مجاورة لـ إرم ذات العماد، وكانت السلالة الحاكمة في كلتا المقاطعتين تعود لأصل واحد هو " إرم ابن عمليق ابن نوح "، ومن أبنائه مصرايم ابن نوح الذي شيد قرية سمّاها مصر نسبة له.. بينما إيجبت إمبراطورية عظمى تمتد على وادي النيل، واسمها الأصلي إيجبت منذ عشرة آلاف عام، لكن اليهود خدعونا ونقلوا تاريخ "مصر" إلى إيجبت، فأجدادنا الأقباط تعرضوا للخداع المبكر من اليهود بإطلاق مسمى" مصر" على بلادنا إيجبت.


  • محمد مبروك أبو زيد

    0 Customer reviews

    ج2: في الجزء من الكتاب سنقف على عدة محاور أهمها؛ الموقع الجغرافي لمقاطعة مصر العربية البائدة- تاريخ الفراعنة ومصر العربية البائدة- مصر الملعونة في الكتب السماوية- فرعون ظاهرة مجتمعية وليست حالة فردية- فرعون شخصية عربية وليست قبطية- بداية انطلاق مسمى" مصر" داخل بلادنا إيجبت- الجذر اللغوي لمسمى "مصر"- التوسع في مسمى مصر- إشكالية التأريخ بين القبط والمصريين - عملية الانتقال التاريخي في العصر العربي - إشكالية التبادل التاريخي بين مصر وإيجبت في عصر العرب- طمس تاريخ " إيجبت " بتاريخ مصر.


  • محمد مبروك أبو زيد

    0 Customer reviews

    ج3: من أكبر الخدع اليهودية في التاريخ أن تعتقد أن قرية مصر العربية هي ذاتها إمبراطورية إيجبت الهيروغليفية، ويترتب على ذلك خدع يهودية أخرى منها أن أبو الأنبياء إبراهيم دخل إيجبت بينما هو دخل مصر، وأن السيدة هاجر لم تكن قبطية وإنما كانت مصرية، وكذلك خدعة الإسراء من البيت الحرام إلى مسجد أقصى في فلسطين كان مقلباً عمومياً للقمامة، ثم خدعة المعراج إلى السماء.. كل هذه خدع يهودية غرسها اليهود في عقولنا ليجعلونا نقدس مخططاتهم السياسية..


  • محمد مبروك أبو زيد

    0 Customer reviews

    ج1: تدور منهجية البحث في هذا الكتاب حول الفروق الثقافية بين العقلية المصرية والعقلية العربية على محورين؛ العقل العلمي والعقل الأدبي-القومية والعقلية واللغة العربية بكاملها ثقافة أدبية نظرية بحتة، والرصيد الثقافي للغة العربية بالكامل أدبي نظري تاريخي، بينما القومية المصرية علمية عملية تطبيقية مع قصور واضح في الجانب الأدبي، وتحوّل الحركة الفكرية في إيجبت مع الفتح العربي من علمية إلى أدبية أدى إلى خمول في العقل المصري- وهذا الكتاب ليس لنقد العقلية العربية، وإنما لإعادة استنبات الحضارة من جديد.


  • ظلال العقل العربي ج 2

    0 Customer reviews

    ج2: في هذا الكتاب نطالع مسار الحضارة العربية التي قيل لنا أنها كانت إسلامية، بينما هي دولة عربية سيطرت عنوة على الشعوب المدنية المجاورة لها فسحقتها وطمست إرادتها، ثم هوت سريعاً وتفككت أوصالها.. كانت أشبه بقلعة من الرمال تعالت ثم تهاوت قبل أن تمسها الرياح، لكنها خلّفت غباراً عربياً كثيفاً خلفها حجب الرؤية عن العقول. وإلى الآن لم تدرك هذه العقول كيف تتحرر من غبار الاحتلال العربي، بل إنها مازالت تتبنى القومية العربية !


  • ظلال العقل العربي ج 3

    0 Customer reviews

    ج3: في هذا الكتاب سنقف على عدة محاور أساسية، أهمها؛ مسقط رأسي: بين الدين والحضارة- بدء البعثة النبوية - ملخص وقائع الفتح العربي لمصر - مسقط رأسي: كيف حكمت سلالة قريش الحضارات المدنية - كيف نشر الصحابة الإسلام في مصر - الفتوحات العربية؛ جرائم حرب أم عبادة؟ - الفرق بين الإنسانية وجرائم الحرب ونشر الأديان - نشر الدين الإسلامي في فارس والعراق - نشر الإسلام في شمال إفريقيا، والمحصلة النهائية لجهود الصحابة الكرام تمثلت في النموذج الجهادي الذي طرحه داعش.


  • ظلال العقل العربي (ج4)

    0 Customer reviews

    هذه محاولة لدراسة أثر المجتمع العربي على المنهج الإسلامي وتحديداً الفقه، من زاوية الرصد المفقودة على مدار التاريخ، فالباحثين اعتادوا دراسة أثر الإسلام على العرب، لكن لم يرصد أحد كيف أدخل العرب الإسلام في كهف الظلم وصبغوه بطابع القومية العربية البدوية الحربية والعقلية الأدبية .. فهناك من تاريخ العرب وعاداتهم القديمة ما أصبح ديناً للشعوب لمجرد أن أعجب به الفقهاء ووجدوا فيه العزة والسيادة ومصدر الفخر، بينما هذا التاريخ في الواقع لا يصلح أن يكون سلوكاً اجتماعياً لشعب من الشعوب المتوسطة في الحضارة